أخبار العالماخر الأخباررياضةعام

فرستابن يفوز بسباق المكسيك ويعزز صدارته لبطولة العالم

وكالة الصباح نيوز الدولية / المقر العام العراق بغداد

 

احتفل الهولندي ماكس فرستابن بفوزه المهيمن بسباق جائزة المكسيك الكبرى اليوم الأحد بتعزيز صدارته لبطولة العالم لسباقات فورمولا 1 بفارق 19 نقطة أمام منافسه لويس هاميلتون قبل أربع جولات من النهاية.

وجاء البريطاني هاميلتون بطل العالم سبع مرات في المركز الثاني بعدما صمد أمام هجوم سيرجيو بيريز سائق رد بول الذي أصبح أول مكسيكي يصعد على منصة التتويج في بلاده أمام الجماهير المحتشدة بحلبة أوتودرومو هرمانوس رودريجيز.

وقلص رد بول الفارق إلى نقطة واحدة خلف مرسيدس المتصدر في بطولة الصانعين.

وقال فرستابن البالغ عمره 24 عاما عن الخطوة الكبيرة التي قطعها نحو لقب البطولة “الطريق ما زال طويلا لكن الأمور تبدو جيدة غير أنها يمكن تنقلب سريعا”.

وعبر فرستابن خط النهاية متفوقا بفارق 16.555 ثانية على هاميلتون ليحقق انتصاره التاسع هذا الموسم والثالث له في المكسيك و19 في مسيرته.

وانتزع فرستابن صدارة السباق في المنعطف الأول بعد انطلاقه من المركز الثالث وهاجم ثنائي مرسيدس وقام بتأخير الكبح إلى ما قبل المنعطف بقليل في تحرك اثبت أنه كان حاسما في نتيجة السباق.

وقال فرستابن “أبقيت كل شيء على أرض الحلبة وتقدمت من المركز الثالث إلى الأول وهذا ما أنجح سباقي لأنني كنت أركز على نفسي ونملك سيارة سريعة للغاية”.

ولم يمنح هاميلتون الفرصة بعد الفترة التي نزلت فيها سيارة الأمان إلى الحلبة بعد حادثي اصطدام بعد المنعطف الأول.

وقال هاميلتون إنه قدم كل ما لديه بعدما طارده بيريز بقوة في آخر عشر لفات.

وأضاف “أشعر أنني عززت ما حققته. هناك أربعة سباقات حتى النهاية ويجب علينا مواصلة الضغط”.

احتفال مكسيكي

وحمل أعضاء رد بول بيريز على أكتافهم ولوح بالعلم المكسيكي لتحية الجماهير الموجودة قبل مراسم الاحتفال على منصة التتويج.

وقال بيريز الذي حقق المركز الثالث على التوالي بعد تكساس وتركيا “بالتأكيد أردت المزيد، أردت منح الفريق المركزين الأول والثاني لكني لم أحصل على الفرصة نهائيا (لتجاوز هاميلتون)”.

وأضاف السائق البالغ عمره 31 عاما والذي أصبح أول مكسيكي يتصدر سباق بلاده بعد خضوع كل من فرستابن وهاميلتون لوقفة الصيانة “لو اتيحت لي أي فرصة لانتهزتها”.

ونزلت سيارة الأمان من اللفة الأولى حتى الرابعة بعد حادث اصطدام بين ميك شوماخر سائق هاس ويوكي تسونودا سائق ألفا تاوري.

واصطدم دانييل ريكاردو سائق مكلارين بمؤخرة سيارة فالتيري بوتاس الذي انطلق من المقدمة ليفقد سائق مرسيدس السيطرة على سيارته ويتراجع للمركز 18 بعد وقفة الصيانة.

وأنهى السائق الفنلندي السباق في المركز 15 لكنه خضع لوقفة صيانة قرب النهاية ليحقق أسرع لفة ويحرم فرستابن من الحصول على نقطة إضافية ثمينة.

وقال توتو فولف رئيس مرسيدس “يجب تهنئة رد بول لأنه يملك سرعة على مستوى آخر. لا أعتقد أنه كان يمكننا الفوز بالسباق حتى لو حافظنا على الصدارة في أول منعطف”.

واحتل بيير جاسلي سائق ألفا تاوري المركز الرابع وخلفه ثنائي فيراري شارل لوكلير وكارلوس ساينز ليخطف الفريق الإيطالي المركز الثالث في بطولة الصانعين من مكلارين.

وجاء سيباستيان فيتل بطل العالم السابق سابعا مع أستون مارتن أمام بطلي العالم السابقين كيمي رايكونن سائق ألفا روميو وفرناندو ألونسو سائق ألبين.

وحصد لاندو نوريس النقطة الأخيرة في السباق لمكلارين.

 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى