أخبار العالماخر الأخباررياضةعام

“كأس الكونفدرالية”.. تاريخ حافل بـ”نهائيات نارية”

وكالة الصباح نيوز الدولية  /  المقر العام العراق بغداد

 

في مواجهة عربية خالصة، يلتقي نادي شبيبة القبائل الجزائري بنظيره الرجاء المغربي بالمباراة النهائية لبطولة “الكونفدرالية”، على ملعب “الصداقة” في بنين، وسط حالة من الترقب والقلق يعيشها جمهور الفريقين.

وشهدت منافسات المربع الذهبي من البطولة الإفريقية، فوز الرجاء على نادي بيراميدز المصري بركلات الترجيح، بينما انتصر النادي الجزائري على القطن الكاميروني بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدف في مجموع لقائي الذهاب والعودة.

جدير بالذكر، أنه في عام 2004، تم تأسيس بطولة الكونفدرالية عن طريق دمج بطولتي كأس إفريقيا للأندية الفائزة بالكؤوس وكأس الاتحاد الإفريقي.

ويملك الجمهور الإفريقي والعربي العديد من الذكريات مع البطولة الإفريقية، التي شهدت مباريات نهائية مميزة خلال السنوات الأخيرة.

نهائي 2019 بين الزمالك ونهضة بركان

بعد غياب دام لأكثر من 16 عاما عن منصات التتويج الإفريقية، كان جمهور الزمالك المصري يتأهب لمتابعة نهائي بطولة الكونفدرالية عام 2019، الذي جمع بين النادي الأبيض ونهضة بركان المغربي الذي كان يسعى لتحقيق لقبه الإفريقي الأول.

في مباراة الذهاب بالمغرب، وفي الثواني الأخيرة من اللقاء، تمكن نهضة بركان من إحراز هدف الفوز القاتل، ليحسم الفصل الأول من النهائي لصالحه.

وفي لقاء العودة، نجح الزمالك في إحراز هدف التقدم عن طريق ركلة جزاء نفذها مدافع الفريق الأبيض محمود علاء، ليتم اللجوء إلى “ركلات الحظ”، التي ابتسمت للنادي المصري، ليحقق لقب “الكونفدرالية”، ويعود من جديد إلى منصات التتويج الإفريقية بعد غياب طويل.

يُشار إلى أن الزمالك بعد فوزه بالكونفدرالية، ضرب موعدا ناريا مع الترجي التونسي في “السوبر الإفريقي” ونجح في الفوز على النادي التونسي بنتيجة 3-1، كما نجح نادي نهضة بركان في الوصول إلى نهائي “الكونفدرالية” عام 2020، ليحصد اللقب على حساب نادي بيراميدز المصري، ليكون اللقب الإفريقي الأول في تاريخ النادي المغربي.

نهائي 2014 بين الأهلي وسيوي سبورت

بعد الفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا مرتين على التوالي خلال عامي 2012 و2013، زادت آمال جمهور نادي الأهلي المصري في حصد اللقب للمرة الثالثة على التوالي، لكن الفريق الأحمر غادر “أبطال إفريقيا” مبكرا، بعد الهزيمة أمام أهلي بنغازي في الأدوار المؤهلة لدور المجموعات، لينتقل النادي القاهري إلى منافسات “الكونفدرالية”.

ونجح الأهلي في حجز مقعد بالمباراة النهائية لبطولة الكونفدرالية خلال نسخة عام 2014، أمام نادي سيوي سبورت، أحد أندية ساحل العاج، ليملك النادي الأحمر فرصة لتعويض جماهيره عن الخروج المبكر من “أبطال إفريقيا”.

وانتهى لقاء الذهاب في كوت ديفوار، بفوز نادي سيوي سبورت بهدفين مقابل هدف، وفي لقاء العودة بالقاهرة، تمكن الأهلي من إحراز هدف الفوز التاريخي عن طريق مهاجم الفريق السابق عماد متعب، في الثواني الأخيرة من اللقاء، ليحقق النادي الأحمر اللقب الإفريقي.

نهائي 2010 بين الفتح الرباطي والصفاقسي

في مواجهة عربية خالصة، واجه نادي الفتح الرباطي المغربي نظيره الصفاقسي التونسي بنهائي “الكونفدرالية” عام 2010، في واحدة من أكثر نهائيات البطولة الإفريقية إثارة.

وغابت الأهداف عن مباراة الذهاب بالمغرب، وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي، ليتأجل الحسم لموقعة الإياب التي أقيمت على ملعب الطيب المهيري بتونس.
وفي لقاء الإياب، وبينما تشير ترشيحات الجمهور إلى اقتراب اللقب من نادي الصفاقسي، نجح النادي المغربي في تحقيق الفوز بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين، في مباراة درامية حسمت خلال دقائقها الأخيرة فقط.

نهائي 2008 بين الصفاقسي والنجم الساحلي

وفي عام 2008، تأهب الجمهور التونسي لمتابعة نهائي بطولة “الكونفدرالية” الذي جمع بين الغريمين الصفاقسي والنجم الساحلي التونسيين.

وانتهى لقاء الذهاب بالتعادل السلبي بين الفريقين، ليتأجل الحسم إلى موقعة الإياب التي أقيمت على الملعب الأولمبي بالمدينة التونسية سوسة.
في مباراة العودة، نجح الصفاقسي في إحراز هدف مبكر بالدقيقة الثانية من اللقاء، قبل أن يعزز تقدمه بهدف آخر في الدقيقة الـ 74.

وبعد الهدف الثاني للنادي الصفاقسي، تمكن النجم الساحلي من تعديل النتيجة خلال 3 دقائق فقط، بعدما أحرز هدفين خلال الدقيقتين 75 و78.
وانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي بين الفريقين، ليحصد النادي الصفاقسي اللقب الإفريقي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى